جديد الصور
جديد المقالات
جديد الأخبار

01-02-1439 11:59



فرحة وطن
نحتفل هذه الأيام في وطننا الغالي المملكة العربية السعودية بيومنا الوطني (87) والذي يوافق الاول من الميزان الموافق 23 سبتمبر (ايلول ) وذلك في ذكرى توحيد المملكة وتأسيسها
,ففي مثل هذا اليوم سجل التاريخ مولد المملكة العربية السعودية بعد ملحمة البطولة
التي قادها المؤسس الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن ال سعود على مدى اثنين وثلاثين
عاما.. بعد ان عانت البلاد ويلات الفرقة والحروب والعنصرية
والفوضى .ففي يومنا الوطني نحتفل بالحب والتلاحم والتكاتف بين الراعي والرعية
والمشاركة في خدمة المجتمع والمحافظة على مكتسبات الوطن وثرواته والدفاع عن الوطن
والمواطن وحقوقه والوقوف كيد واحدة في وجه المخربين والمفسدين والمحرضين . فالوطن مظلة يستظل بها ابناؤه . فالحب الحقيقي للوطن قدوة ومسئوليه وتفاعل وجدية , واليوم الوطني ليس مجرد مناسبة شكلية بل ذكرى وتذكير وعهد ووعد للوطن وقيادته . ففي يومنا الوطني نحتفل قولا وفعلا. فوطننا السعودية أغلى وأطهر وطن وطننا الارض المباركة بلاد الحرمين منها شع نور الاسلام والعلم والسلام في وطننا نزل جبريل والملائكة والقران . وطننا يحتضن أقدس مكان وأطهر أرض وقبر نبينا محمد صلى الله عليه وسلم . في وطننا تنفس الحبيب صلى الله عليه وسلم والصحابة . وطننا مهبط الوحي ونور الهدى ومهوى الافئدة ووجهة انظار العالم . وطننا غير كل الاوطان وطننا غالي ومقدس وطننا عالمي وطننامؤثر في العالم . وطننا وطن الاسلام والسلام والشورى والعلم والخير والاخلاق والحب والتعايش . وطننا وطن الرؤية وطن المستقبل المشرق وطننا منطلق العروبة . وطننا الاسم المميز الذي يحمل النور المسطر وطننا وطن المجد والعليا وطننا بكل فخر وشموخ هو المملكة العربية السعودية وطن التلاحم بين القيادة والشعب متحابين كالبنيان القوي المرصوص الذي يشد بعضه بعضا . ففي ذكرى يومنا الوطني نجدد البيعة لخادم الحرمين الشريفين حفظه الله ولولي العهد الامير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ال سعود حفظه الله.

وفي أحتفالنا بيومنا الوطني (87) نعزز الايجابيات ونظهر أحتفالنا بأبهى صورة وحب وتلاحم , فالعالم يراقبنا ويتابعنا لاننا نعيش على أطهر وأغلى وأقدس أرض . وبهذا نفتخر بوطننا وطن الحرية والاستقرار والأمن والأمان فنحن مواطنين نفتخر ونعتز بوطننا وقيادتنا الحكيمة فنحن أسرة واحدة مترابطة مع بعضها في تكوين أسلامي وأنساني . فالحمد لله على نعمه التي لاتعد ولاتحصى.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 148


خدمات المحتوى



محمد لويفي الجهني
محمد لويفي الجهني

تقييم
3.11/10 (63 صوت)


ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ ï؟½ï؟½ï؟½

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

جميع مايكتب في هذة الصحيفة يمثل رأي الكاتب ولايمثل رأي او توجة صحيفة صدى تبوك 2011م.