جديد الصور
جديد المقالات
جديد الأخبار

01-10-1440 05:34
 

وصف أغلب الكتّاب العرب جهاد الملك عبدالعزيز رحمه الله لتوحيد هذا الكيان المبارك بـ ثورة "إبن سعود الإسلامية" تمعناً بطلبه لوحدة الصف والكلمة ونشر العلم ومحاربة الجهل وإنشاء دولة تحكم بكتاب الله وهدي نبيه الكريم وقد تم ذلك بتوفيق من الله فها نحن اليوم ننعم بالأمن ورخاء العيش ورغده والحكم العادل وتواضع الحكام نصرهم الله واضفى عليهم العز والتمكين ، لقد كان الحاج يتكبد عناء السفر للوصول الى الاماكن المقدسة وقلبه يمتعض خوفا لتلاشي وجود الامن والامان في الطريق خاصة منذ دخولة ارض الجزيرة العربية حتى وصوله الحرمين عكس مايحصل في ايامنا هذه من توفر كل الخدمات وتهيئة السبل الميسرة لهم بفضل الله ثم بجهود الدولة.

لقد منّ الله على هذا الرجل المبارك وابنائه البررة من بعده بأن مكن لهم في الارض وإنشاء دولة الاسلام التي يصل مدى حبها وتقديسها للعالم الاسلامي اجمع رغم وجود المغرضين والحاقدين ... لكن العاقبة بالخير دائماً لها بفضل حفاظها على جوهرة التوحيد الخالص لله التي يكاد يتفرد بها هذا الوطن الغالي.

وفي يومنا الوطني الغالي ذكرى عظيمة نتذكر بها جهاد الاباء والاجداد وكفاحهم من اجل بناء الدولة وتوفير الامن ولقمة العيش ، ادام الله الخير والاستقرار على بلادنا وجزى كل من خدم هذه البلاد خير الجزاء.

ما أجملك أيها الوطن الغالي وونحن نعيش بامان وثقة وأنت تنمو بسرعة لتصبح من أهم الدول المؤثرة بالعالم، قولاً وفعلاً في مختلف المجالات.

ختاماً اتذكرقول الشاعر الكبير محمد العوني رحمه الله مادحاً وناصحاً الملك عبدالعزيز:

مني عليكم ياهل العوجا سلام * وأختص أبو تركي عما عين الحريب
يا شيخ باح الصبر من طول المقام * يا حامي الوندات يا ريف الغريب
اضرب على الكايد ولا تسمع كلام * العز بالقلطات والرأي الصليب
لو إن طعت الشور يالحر القطام * ما كان حشت الدار وأشقيت الحريب

فعلاً العز بالقلطات والراي الصليب ،،،
رحم الله المؤسس وابنائه وكل من ساهم وجاهد معه وادام الخير والامن ببلادنا.

تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 280


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في twitter
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في facebook



التعليقات
#240586 European Union [روابي الحميدي]
0.00/5 (0 صوت)

02-03-1440 03:42
المجد دائماً وأبداً لكي يابلادي🇸🇦.
ويمتد الإطار الزمني الذي تكتبه بقلمك وتغطيه بكل حب وفخر إلى ماله نهاية وأنتظر المقالات القادمه بفارغ الصبر ❤.

[روابي الحميدي]

احمد الحميدي
احمد الحميدي

تقييم
8.09/10 (110 صوت)


ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ ï؟½ï؟½ï؟½

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

جميع مايكتب في هذة الصحيفة يمثل رأي الكاتب ولايمثل رأي او توجة صحيفة صدى تبوك 2011م.