جديد الصور
جديد المقالات
جديد الأخبار


الأخبار
أخبار منطقة تبوك
"الإحصاء": 14 ارتفاعًا في نصيب الفرد من الناتج المحلي بالسعودية

02-27-1440 12:46
صدى تبوك - متابعة

أصدرت الهيئة العامة للإحصاء، اليوم الاثنين، ثلاثة مؤشرات اقتصادية، تتمثل في مؤشر نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي، ومؤشر الفائض أو العجز في الحساب الجاري لميزان المدفوعات، ومؤشر الادخار الإجمالي وجميعها للربع الثاني لعام 2018.

وبلغت قيمة نصيب الفرد بالأسعار الجارية (21.997) ريالًا بارتفاع بلغت نسبتُه (14.91٪) مقارنة مع الربع الثاني من عام 2017، أما قيمة نصيب الفرد من الدخل القومي الإجمالي في الربع الثاني لعام 2018 بالأسعار الجارية فقد بلغت (22.272) ريالًا بارتفاع نسبته (14.20٪) مقارنة مع الربع المقابل من العام السابق.

وأوضحت الهيئة العامة للإحصاء أن هذا المؤشر يعبّر عن قدرة الفرد في حصوله على السلع والخدمات الاستهلاكية، ويعطي انطباعًا عن متوسط دخل الفرد بالمملكة العربية السعودية بشكل ربع سنوي وسنوي، ويُستخدم كأحد مقاييس التنمية الاقتصادية لدول العالم، وللمقارنة بين بلد وآخر.

وفيما يتعلق بالفائض أو العجز في الحساب الجاري لميزان المدفوعات للربع الثاني لعام 2018، فقد حقق مؤشر الحساب الجاري لميزان المدفوعات فائضًا بلغت نسبته (9.82٪) إلى الناتج المحلي الإجمالي خلال الربع الثاني من عام 2018، في حين كانت نسبة العجز في الحساب الجاري لميزان المدفوعات إلى الناتج المحلي الإجمالي هي (3.24٪) خلال الربع الثاني من عام 2017.

وأصدرت الهيئة مؤشر الادخار الإجمالي للربع الثاني لعام 2018؛ حيث بلغ إجمالي الادخار 242 مليارًا و497 مليون ريال بارتفاع نسبته (29.13٪) مقارنة بقيمته في نفس الفترة من العام السابق البالغة 187 مليارًا و793 مليونًا، فيما ارتفعت نسبة الادخار الإجمالي إلى الناتج المحلي الإجمالي في الربع الثاني من العام الجاري (33.09٪) مقابل (30.18٪) في نفس الفترة المماثلة من العام السابق.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 105


خدمات المحتوى





تقييم
5.57/10 (34 صوت)

مواقع النشر
  • أضف محتوى في twitter
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في facebook

ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ ï؟½ï؟½ï؟½

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

جميع مايكتب في هذة الصحيفة يمثل رأي الكاتب ولايمثل رأي او توجة صحيفة صدى تبوك 2011م.