جديد الصور
جديد المقالات
جديد الأخبار


الأخبار
أخبار منطقة تبوك
حكاية جامعية استهزءوا بمشروعها ثم اقرضتهم المال

حكاية جامعية استهزءوا بمشروعها ثم اقرضتهم المال

قصة كفاح عظيمة لبائعة متجولة كشف عنها "ورد تبوك"..

11-26-1440 01:48
صدى تبوك - صالح المرواني


الحياة عبارة عن معركة نواجه فيها أحياناً الصعوبات وتخنقنا الظروف القاسية وتضيق بنا سبل الرزق ونضطر في لحظة لمجابهة كل ذلك بمفردنا حاملين أعباءً لم نتوقع حملها من قبل؛ في تلك اللحظات قد يرتطم بعضنا بعوائق يسقط فيها من يسقط من العثرة الأولى. وقد ينسى البعض في خضم عاصفة المضائق أن التوكل على الله أولاً والإصرار والعزيمة هما جواز العبور لمرحلة جديدة ونقطة تحول نحقق خلالها مانصبوا اليه.

هنا قصة نجاح وكفاح عظيمة سطرتها جامعية سعودية عادت إلى مدينتها تبوك قبل أكثر من ٦ سنوات وهي منهكة لتواجه صعوبة الحياة وضنك العيش برفقة طفلين لاتملك لهما بعد الله إلا دفأها وحنانها وقررت على الفور البحث عن مصدر رزق يكفيها وأبناءها حاجة الناس ولو بقليل القليل فنزلت إلى السوق وعملت بائعة أطعمة على عربة متنقلة ضاربة أروع الأمثلة في الكفاح حتى تم اختيارها مؤخراً ضمن مبادرة دعم أصحاب المشاريع الناشئة التي تم إطلاقها بتوجيه أمير منطقة تبوك وتقديم الدعم لها بتوفير محل خاص في مهرجان الورد والفاكهة هذا العام ليرتفع دخلها من ١٧٠ ريال إلى ٩٥٠ ريالاً في اليوم.

"صدى تبوك" التقت بالمواطنة ام محمد المسعودي ( خريجة البكالوريوس في التاريخ ) التي تشارك للمرة الأولى في مهرجان ورد تبوك والتي قالت: عدت إلى تبوك بعد انفصالي عن زوجي وبسبب ظروف خاصة والتحقت بالعمل في احد محال بيع العباءات حتى استطيع تأمين مسكن لي ولابنائي ولم امكث طويلاً حتى تم إبلاغي بقرار فصلي لكون وظيفتي مؤقتة وكان الأمر بالنسبة لي أشبه بالصدمة نظراً لإلتزامي بايجار شهري فقررت عدم الانتظار والبحث عن مصدر رزق أشعر من خلاله بالأمان والإستقرار.

وأضافت: كنت في البداية اقوم بإعداد البطاطس المقلية وبعض الأطعمة في منزلي والبيع في المنتزهات وكان دخلي ضعيف جداً وبعد ان جمعت رأس مال ٧٠٠ ريال خطرت في بالي فكرة تطوير مشروعي بهذا المبلغ الذي قد يراه البعض زهيد إلا انه وبسبب الظروف القاسية التي اعاني منها كان بنظري كبير وعلى الفور اتجهت لسوق بيع الخردوات وكنت افكر واستشير إحدى صديقاتي عن كيفية الاستفادة من المبلغ للتوسع في تجارتي وبعد تفكير خطرت فكرة شراء عربة بيع أطعمة متنقلة.

وتابعت "المسعودي": قررت خوض التجربة والبحث عن عربة مناسبة وبالفعل عثرت عليها وكانت لأحد الوافدين يرغب التخلص منها وبعد ان تفاوضت معه تم بيعها لي بـ ٤٥٠ ريال وقررت شراء باقي مستلزماتها بالمبلغ المتبقي معي وهو ٢٥٠ ريال وبعدها انطلقت رحلتي كبائعة متجولة على هذه العربة وكنت ابيع البطاطس في بدايتي فقط لعدم تمكني من توفير باقي الأطعمة والصوصات كان ذلك في منتزة الأمير فهد بن سلطان وأذكر ان دخلي في أول يوم عمل لي على العربة مايقارب ١٧٠ ريالاً وكنت سعيدة للغاية بهذا المبلغ وفخورة بنفسي لحبي العظيم لعملي وإصراري للوصول لهدفي المنشود في توفير حياة كريمة لابنائي. وتضيف: اجتهدت في عملي بعد ذلك حتى استطعت إضافة بعض الأطعمة مثل البليلة وجميع أنواع الصوصات والعصيرات الأخرى بعد ان زاد ربحي من البيع. وأضافت بالقول: "بفضل الله ثم عربة البطاطس استطعت توفير حياة كريمة لابنائي وتوفير جميع مستلزماتهم دون الحاجة لأحد ومتابعة دراستهم وتوفير مدرس خاص لهم"

وعن الصعوبات التي واجهتها قالت: في بدايتي كان الكثيرون يسخرون من عملي وأذكر أن احدهم كان يهزأ بي ويلقبني بـ ( راعية البطاطس ) وبعد مرور فترة من الزمن وبعد ان تغير عليه الحال جاء ليقترص مني وقمت باقراضه مبلغ ٢٠٠٠ ريال وابلغته ان هذا المال من ارباح البطاطس الذي ابيعه والذي سخرت منه في يوم من الأيام وحينها شعر بالحرج وبعد هذا الموقف أصبح من أكثر المساندين لي مؤكدة أنها استطاعت تجاوز كل هذه الصعوبات والعوائق بالإصرار والعزيمة والثقة بالنفس وبعملها وتطمح للوصول لانشاء محل مستقل متمنية أن تجد الدعم اللازم من الجهات ذات العلاقة.

وأشارت لمشاركتها هذا العام في المهرجان وان دخلها ارتفع ليصل لـ ٩٥٠ ريال في اليوم بفضل الله ثم بفضل مجلس التنمية السياحية بتبوك الذي أخذ بيدها بعد اختيارها ضمن مبادرة دعم اصحاب المشاريع الناشئة في مهرجان الورد التي تم اطلاقها بتوجيه من أمير المنطقة صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان.

"أم محمد" أرسلت بجديتها عبارة مرسومة بلسان حال أبلغ من كل مقال تقول لنا فيها: ( الناجحون لايتوقفون أمام العثرات ينثرون العبرات بل يواصلون المسير حتى الرمق الأخير ).

image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل


image
إضغط على الصورة لمشاهدة الحجم الكامل


تعليقات 2 | إهداء 0 | زيارات 3179


خدمات المحتوى





التعليقات
#241356 Saudi Arabia [ابواميرة]
4.13/5 (63 صوت)

11-28-1440 05:20
الله يرزقكي من اوسع ابوابة صالح الراجحي الله يرحمه لمن كان الملك عبدالعزيز يتجول على المواطنين وكان عندما يرى كبار السن والاطفال والنساء الكبيرات في السن كان رحمة الله يامر احد المسؤلين برمي كيس من المال وكان المال اناذاك قروش وهلل عملات معدنية وعندما رائى الشيخ صالح الراجحي كان يجلس ومعه حبل كان ينقل البضائع كان الشيخ صالح يشتغل بحبل وسله كان يحمل الاغراض على راسه لكسب المال والصرف على والدته امر رحمة الله برمي كيس من المال ولم ياخذ الراجحي الكيس وعندما شاهد الملك ان صالح الراجحي لم ياخذ المال امر احد الحرس بالذهاب اليه وعندما وصل الحارس لراجحي قال له لماذا لم تاخذ المال الذي اعطاك اياه الملك فرد صالح الراجحي وقال انا لااريد المال اريد الذي رزقه يرزقني فلم عاد الحارس الى الملك واخبره قال الملك عبدالعزيز رحمة الله ولله ان لهاذا الرجل شان عظيم الله يرزقكي

[ابواميرة]

#241366 European Union [طااالال]
4.46/5 (37 صوت)

12-07-1440 02:22
الله يرزقك من اوسع ابوابه وانشهد انك بنت رجال صبوره مكافحه الله يسرامورك يارب

[طااالال]

تقييم
3.27/10 (182 صوت)

مواقع النشر
  • أضف محتوى في twitter
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في facebook

ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ ï؟½ï؟½ï؟½

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

جميع مايكتب في هذة الصحيفة يمثل رأي الكاتب ولايمثل رأي او توجة صحيفة صدى تبوك 2011م.