جديد الصور
جديد المقالات
جديد الأخبار


الأخبار
أخبار منطقة تبوك
"الإخفاء بات سهلًا".. "تويتر" تطرح تقنيات جديدة للمرة الأولى

02-08-1441 01:50
صدى تبوك - متابعة

طرحت شبكة التدوين المصغر "تويتر"، تقنيات جديدة للمرة الأولى عبر منصتها، والتي تجعل إخفاء التغريدات أمرًا سهلًا.

وأوضح موقع "سي نت" التقني المتخصص، أن التقنيات الجديدة ستسمح للمستخدمين بإخفاء وحظر كل الرسائل أو الردود أو التغريدات المسيئة.

وأشار التقرير إلى أن تلك التقنيات تساعد -بصورة كبيرة- على إخفاء الردود السلبية، التي قد يتلقاها المستخدم على أي تغريدات خاصة به، وأدوات أخرى للتعامل مع الرسائل المسيئة أو غير اللائقة أو التعليقات الأكثر عدوانية.

ولأول مرة، تسمح "تويتر" بإبقاء تلك التغريدات في مجلد منفصل يمكن أن يشاهدها المستخدم في وقت لاحق.

وأطلقت "تويتر" على التقنية الجديدة اسم "تويت هايدينغ"، والذي يعمل على تصفية "الرسائل المباشرة"، كما يمكن إيقاف وصول تلك الرسائل بشكل نهائي عن طريق تفعيل خاصية جديدة أيضًا.

كيفية التشغيل

ولتفعيل تلك الخاصية، يمكن فتح تطبيق تويتر أو الموقع على المتصفح، ثم الضغط على أيقونة الرسائل الموجودة على شكل "مغلف".

ثم حدد طلبات الرسائل، وانقر على خيار "إظهار"، وسيعرض لك خيارات عديدة، سواء بعرض "محتوى مسيء"، أو الاكتفاء بفتح الرسائل "غير المسيئة".

ثم اختر خيار "الاحتفاظ" أو "حذف" تلك الرسائل المسيئة، أو حذف تلك الرسائل إلى سلة المهملات على يمين الشاشة.

ويمكنك أيضًا في تقنية جديدة، إخفاء الردود على تغريداتك، إذا كان هناك رد على تغريدك ترى أنه سلبي أو غير محترم؛ يمكنك الآن إخفاؤه في الرد، عن طريق تحديد السهم لأسفل في زاوية التغريدة.

حدد إخفاء الرد، إذا كانت التغريدات أو الرسائل المباشرة أكبر مما يجب عليك التعامل معه بنفسك؛ فيمكنك إبلاغ "تويتر" عن صاحب الحساب المزعج، والذي تسبب لك في مضايقات سواء من خلال رسائله أو تعليقاته.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 146


خدمات المحتوى





تقييم
2.00/10 (23 صوت)

مواقع النشر
  • أضف محتوى في twitter
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في facebook

ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ï؟½ ï؟½ï؟½ï؟½

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

جميع مايكتب في هذة الصحيفة يمثل رأي الكاتب ولايمثل رأي او توجة صحيفة صدى تبوك 2011م.