جديد الصور
جديد المقالات
جديد الأخبار

01-17-1443 01:39
 

جامعة تبوك خير خلف لخير سلف
لايعني الترجل عن منصب نهاية المسؤول بقدر ماهي بداية حياة أخرى ملؤها الهمة والنشاط ودخول معترك مغاير تماما لما مضى من مرحلة الضغوط المتنوعه وليس بالضروره نسيان الماضي ومن عايش تلك المرحله أو نسيان هذا الفارس المتوشح بسيف المسؤوليه `
لسبب بسيط وهو أنه ترك بصمة لاتزول وأثرا لاتمحوه الليالي والأيام يتجدد الدعاء له مع مرور كل لحظه يأتي فيها ذكره لأنه استطاع أن يذلل المنصب لخدمة الناس ونفعهم وتيسير أمورهم برحابة صدر ودون كبرياء أو تعالي أو استغلال المنصب وتجييره للمصالح الشخصيه والتعامل مع الناس بفوقيه ومزاجيه `` هنا نستطيع أن نصنف هذا المسؤول من الذين وفقوا للخير تقضى على أياديهم حوائج الناس يعملون بإخلاص وأمانه ويبرأوون لله فيما يوكل إليهم ابتغاء وجه الله ووفق مايتطلع إليه ولاة الأمر والمواطن على حد سواء وهذا مالمسناه من معالي رئيس جامعة تبوك سابقا الدكتور عبدالله الذيابي المنتهية فترة تكليفه وقديوافقني الرأي من يوافق ويختلف آخر لكن ربما مااستشعره الاغلبيه هو الحزن على فراق هذا الرجل وهذه القامه الشامخه علما وادبا وخلقا وعملا وتعاملا قريبا من الخير سعى لتحقيق التوازن والعداله بذل مابوسعه أعطى وكفى ووفى ولايمكن إنكار جهوده تلك الجهود التي تذكر فتشكر رحل الذيابي من المكان لكنه حمل معه مشاعر الحب والتقدير ولعمري أن هذا خير مايخرج به الإنسان من هذه الدنيا``
والعزاء في من خلفه الدكتور راشد الشريف الذي بإذن الله وحسب ماعهد عنه أنه متفاني في عمله وعشقه له ويتمتع بارث ثقافي مهني إنساني وله بصمته وجهوده وهو ابن الجامعه ليس بجديد فلم يتم اختياره من قبل صاحب القرار عبثا بل جاء مرتكزا على معايير الكفاءه التي هو أهلا لها بإذن الله وهو خير خلف لخير سلف والتركه ثقيله والمسؤولية جسيمة وكبيره ولكن تفاني منسوبي الجامعه بحسب ماعلم ومايرى ومن الغالبيه منهم في أداء مهامهم ومساندة الدكتور راشد مؤشرا يبشر بالخير الكثير وبمستقبلا واعدا بإذن الله`` فهناك عزيمه وهمه وطموح وجد واجتهاد من الجميع ومن زار الجامعه ورأى وتعامل تتضح له الصوره جليه في هذا الصدد ``
ولربما هناك ضروره للتنويه بأحبة لاهم لهم إلا الوقوف على الطرف الآخر وفي الجهة المقابله مناهضين لهذا القول وكل ماسبق طرحه وهذا أمرا طبيعي ولكن أن وجدوا لهم آرائهم ووجهة نظرهم التي يجب احترامها كما نطالبهم باحترام وجهة نظرنا `` ولايعني هذا أن الجامعه قد حققت كل مانتطلع إليه ونتمناه لا والف لا فهناك مطالبات لازالت قائمه بإتاحة الفرصه من خلال افتتاح أقسام وتخصصات لإكمال الطلاب دراساتهم العليا وفي كثير من التخصصات المختلفه وللأسف لم يتم توفيرها في الوقت الذي نرى فيه جامعات في مناطق مجاوره سكانها ثلث سكان تبوك قد تم في جامعاتها افتتاح العديد من الكليات والتخصصات لتمكين الطلاب من إكمال دراسة الماجستير على الأقل وفي تبوك لازلنا نفتقر ونفتقد لهذا الأمر البالغ الاهميه في منطقه هي واجهه مستقبليه تحتضن نيوم ورؤيا الخير والبركه ولااعلم مبررا لهذا التقصير في هذا الجانب الحيوي اضافه لممارسة بعض أعضاء هيئة التدريس من الجنسين للبيروقراطيه المبالغ بها مع الطلاب والطالبات
لكن تبوك وماشهدته من تطور كبير ومميز في ظل توفر كافة الخدمات في شتى المجالات لازال يحدو أبنائها الأمل في سرعة العمل على فتح المجال لإكمال الدراسات العليا في التخصصات المختلفه ولانكتفي بما هو متاح والأمل معقودا بالدكتور راشد الشريف هذا الطموح الذي نذر نفسه لتقديم كل مابوسعه مع زملائه من كوكبة تضيء في سماء العلم والمعرفه رجالا صدقوا الله ماعاهدوه بهم يسمو الوطن وبهم بعد الله نعقد الأمل ونتأمل ونحقق مانصبوا إليه والله الموفق

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 851


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في twitter
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في facebook



محمد مشهور الايداء
محمد مشهور الايداء

تقييم
2.31/10 (432 صوت)


 
  •  

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

جميع مايكتب في هذة الصحيفة يمثل رأي الكاتب ولايمثل رأي او توجة صحيفة صدى تبوك 2011م.