×

اضغط هنا إن لم يقم المتصفح بتحويلك آليًا.
سعود المالكي

نغم البن!
سعود المالكي

نغم البن!


بجوار شقتي المتواضعة كافية ..
مرتاديه بعض من يجاورني بالحي ..
او من الباحثين عن الهدوء ..
ورائحة القهوة ومذاقها المنعش ..
في مساء يوم مجتمعاً فيه مع قهوتي ..
وبنات افكاري ..
بعادة تفكيري السيئة ..
باحثاً عن النهاية .. خلف خيط دخان ..

محاولاً أعادة النظر لترتيب أوراق .؛
بعثرتها قرارت الشباب و اندفاعه ..
لكن ليست إلا .. تجارب نكتسب منها الخبرة ..
نصقل بها شخصيتنا .. ونرتقي بتفكير عقل ناضج ..
ليس لليأس عندهُ مكان ..

مستذكراً جمال أيقونة الايجابية ..
مع مذاق ذلك الفنجان ..
مستشعراً رقماً مني اقترب للاربعين ..
محاولاً الاستمتاع بالحياة بعيداً عن شعور تلك الارقام ..

محتسي قهوتي للمره الثانية ..
حاملاً شوقها بين محادثات هاتفي المحمول ..
متحججاً بابسط الاسباب للتواصل معها معبراً ..
عن حبى وشوقي لها ولو كانت امامي ..

محتسي قهوتي للمره الثالثة
منزلاً فنجاني وانا على يقين بأن .؛
راحة البال بالابتعاد عن اماكن الازعاج ..
والسلامة لا تأتي الا بالحذر ..
والاكيد بأن ثقل الهموم .. بحملها .

ابتعد .. واحذر .. وارمي همومك خلفك
وأستمتع .. بواصل من تحب .. ومذاق ماتحب
فالحياة اسهل من هموم أثقلت بها كاحلك
وأسرع من لفظ لكلمة نعبر فيها لمن احببناهم
(( استميحكم عذراً .. لاستكمال فنجان قهوتي ))

بقلم/ سعود المالكي
Saaud3809@gmail.com
بواسطة : سعود المالكي
 1  0  721